تسجيل الدخول
آمــــر

أمير منطقة حائل يرعى حفل افتتاح ملتقى المنح التنموي (مانح 2)

18/04/1445

​​رعى صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعد بن عبدالعزيز أمير منطقة حائل أمس، حفل افتتاح ملتقى المنح التنموي (مانح 2) ، الذي تنظمه جامعة حائل، على مدى يومين في مركز المؤتمرات بالجامعة ، بحضور صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن فهد بن مقرن بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة حائل .
وفور وصول سموه مقر الحفل تجول في أركان وأجنحة الجهات المشاركة في الملتقى الذي يستهدف الجهات المانحة من مؤسسات أهلية وأوقاف، ومسؤولية مجتمعية في المملكة.
وأعرب رئيس جامعة حائل الدكتور راشد بن مسلط الشريف خلال كلمته عن شكره لسمو أمير المنطقة على الدعم والمتابعة المستمرة الجامعة وبرامجها لخدمة المنطقة والمجتمع، مشيراً إلى أن الملتقى يشهد أوراق عمل عن العمل التنموي والاحتياجات التنموية، وأولويات المنح، وسياسات المانحين، وتجارب الجهات المانحة والشراكات، وتبادل الخبرات حول تطوير الجهات المانحة، وتعزيز الشراكة والتكامل بينها، وتأكيد دور الجامعات في تمكين المنح التنموي، مبيناً أن المعرض المصاحب للملتقى يضم ورش العمل ودورات تدريبية يشارك فيه عدد كبير من الجهات المانحة والمؤسسات الأهلية ومنصات وصناديق الدعم والتمويل.
إثر ذلك شهد سمو أمير حائل توقيع عدداً من اتفاقيات منح بقيمة تجاوزت 138 مليون ريال لمجالات متعددة تسهم في تنمية المنطقة وتزيد من خدماتها للمجتمع، التي من أبرزها تأسيس صندوق جامعة حائل الوقفي الاستثماري بقيمة ٥٠ مليون ريال بالشراكة مع الهيئة العامة للأوقاف، كما وقعت جامعة حائل دعماً ماليا بقيمة مليون ريال من مؤسسة أبانمي الأهلية لمبادرات الجامعة الصحية التي أطلقها سمو الأمير عبدالعزيز بن سعد، كما أعلنت في الملتقى اتفاقيات للإسكان الخيري تجاوزت ٢٠٠٠ مسكن للأسر الأشد حاجة من مستفيدي جميعة الإسكان الخيري وجمعية الأيتام رفاق، بإلإضافة إلى توقيع اتفاقية بناء ٣٠ وحدة سكنية بقيمة ١٢ مليون ريال ، فيما أعلن بدر بن حمود المعجل عن تبرعه بمبلغ ( ١٠ ) مليون ريال لبناء مركز للتوحد في منطقة حائل.
كما أعلن سمو أمير حائل عن عزم مؤسسة سليمان الراجحي للتمويل التنموي لتمويل الجمعيات في منطقة حائل بمبلغ عشرين مليون ريال ، فيما قدمت من جهتها مؤسسة العثيم الخيرية دعماً لمشاريع صحية بالمنطقة بقيمة تتجاوز ثلاثة مليون ريال، وغيرها من المبادرات التنموية من المؤسسات المانحة في عدة مجالات.
وفي ختام الحفل نوه سمو الأمير عبدالعزيز بن سعد بالدعم السخي من القيادة الحكيمة للجامعات وجامعة حائل ، بمتابعة معالي وزير التعليم ، معرباً عن شكره لجامعة حائل وللجميع ، متطلعاً إلى المزيد من العطاء العلمي والمالي لخدمة المنطقة والوطن .