تسجيل الدخول
آمــــر

سمو أمير حائل يستقبل مدير صندوق تنمية الموارد البشرية ويرعى مذكرة شراكة بين فرع الصندوق وتعليم المنطقة

19/02/1445

استقبل صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعد بن عبدالعزيز أمير منطقة حائل بمقر الإمارة اليوم، مدير صندوق تنمية الموارد البشرية تركي بن عبدالله الجعويني، والوفد المرافق له ، بحضور صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن فهد بن مقرن بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة.
ونوه سموه خلال الاستقبال بحرص القيادة الحكيمة على تنمية رأس المال البشري وإكسابه المهارات والخبرات اللازمة لسوق العمل، وتقديم أوجه الدعم لتمكين الكوادر الوطنية من الفرص الوظيفية، والتأكيد على أهمية توحيد الجهود بين كافات القطاعات دون استثناء لدفع بعملية التوطين ورفد الاقتصاد الوطني بالقوى البشرية المؤهلة والمدربة ، تماشياً مع رؤية الوطن الطموحة في بناء اقتصاد مزدهر يدار بأيدي أبنائه.
وثمن الأمير عبدالعزيز بن سعد جهود الصندوق في دعم التوطين بالشراكة المتميزة مع قطاع الأعمال في المنطقة، متطلعاً في الوقت ذاته بأن تسهم هذه الجهود في تحقيق التطلعات والغايات لخدمة أبناء وبنات منطقة حائل وتمكينها من الفرص الوظيفية في ميدان العمل.
من جهته استعرض الجعويني الاستراتيجية الجديدة للصندوق التي دُشنت في الربع الأول من العام الميلادي الجاري، وأسهمت في تعزيز استفادة الأفراد والمنشآت على حدٍ سواء، إلى جانب تقديم عرض تضمن البرامج والمبادرات والمنتجات الموجهة لأطراف سوق العمل، إضافة إلى إحصاءات عن جهود منظومة سوق العمل في المنطقة، وأوجه الشراكة والتعاون مع القطاعين الحكومي والخاص.
إثر ذلك شهد سمو أمير منطقة حائل وسمو نائبه مراسم توقيع مذكرة الشراكة المجتمعية بين صندوق تنمية الموارد البشرية والإدارة العامة للتعليم بالمنطقة ، بهدف تأهيل وتدريب طلاب وطالبات المنطقة وإكسابهم المهارات والخبرات اللازمة لسوق العمل ، وتعزيز دور الإرشاد المهني بين أوساط الفئات المستهدفة .
ووقع مذكرة الشراكة المجتمعية كل من مدير إدارة التعليم بمنطقة حائل الدكتور منذر بن عبدالله البليهد ، ومدير فرع الصندوق بالمنطقة فيصل بن أحمد الجريفاني.
وتندرج مجالات التعاون في الاتفاقية من خلال تقديم كافة الأدوات والممكنات اللازمة للطلاب والطالبات لتحقيق التطوير المهني الشامل لهم من خلال تقديم جلسات إرشاد مهني فردية وجماعية للطلاب والطالبات ، وكذلك عقد ورش عمل سواءً حضورية أو عن بُعد ، بالإضافة إلى عقد ورش مشابهه لأولياء الأمور لرفع الوعي في مجال الإرشاد والتوجيه المهني (حضورية أو عن بعد) ، وكذلك المشاركة في الملتقيات والفعاليات في مجال الإرشاد المهني.
وفي نهاية الاستقبال كرم سمو أمير منطقة حائل مؤسسة السليمي بجائزة القلم نظير إسهامها في توظيف الكوادر الوطنية ، كما تسلم سموه تقريرا عن أعمال الصندوق .